رئيسة البرازيل ديلما روسيف

تفاصيل فضيحة بتروبراس للبترول في البرازيل

منذ ايام الشرطة البرازيلية ألقت القبض على ما يقرب من عشرين شخصاً بينهم رؤوساء وكبار مدراء في شركات بناء كبيرة بتهمة تكوين تكتلات غير مشروعة ودفع رشاوى بالملايين لإبرام طلبيات مع بتروبراس، وقد وصل جزء من أموال الرشاوى إلى أحزاب بينها حزب العمال الذي تنتمي إليه روسيف.

وقالت الرئيسة البرازيلية  ديلما روسيف على أهمية كشف ملابسات فضيحة الفساد المثارة حول شركة النفط البرازيلية العملاقة بتروبراس المملوكة للدولة وطالبت روسيف بإدانة هؤلاء الذين تركوا أنفسهم للفساد وهؤلاء الذين قدموا الرشاوى.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شاهد ايضا...