محكمة
محكمة

النائب العام يأمر بالتحقيق مع حياة الدرديري، أحمد موسى، رولا خرسا ومصطفى بكري بسبب اهانة الثورة

بسبب اهانتهم لثورة يناير 2011 علي الشاشات امر النائب العام المصري بالتحقيق مع كل من الاعلاميين حياة  الدرديري، وأحمد موسى، ورولا خرسا، والصحفي مصطفى بكري حيث كانوا الاعلاميين السابق ذكرهم يصفون ما  حدث في يناير 2011 بالنكسة ويصورن علي عدم تسميتها ثورة.

والبلاغ المقدم للنائب العام والذي كان السبب في التحقيق مع الاعلاميين وصفهم بانهم يعملون لصالح فلول الحزب الوطني المنحل، ومؤيدي نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك من خلال رجال الأعمال، وأعضاء حكومته، مما يؤدي إلى تهديد الأمن القومي، وزعزعة استقرار البلاد.



وأضاف البلاغ أن عودة رموز الحزب الوطني المنحل لتصدر المشهد الإعلامي كضيوف درجة أولى على الفضائيات الخاصة، وتشويههم لثورة 25 يناير، ينبئ بكارثة، وهي عودة نظام مبارك لسدة الحكم.

وحذر مقدم البلاغ رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي من التفاف فلول الحزب الوطني حوله، لضرب الثورة المصرية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شاهد ايضا...